الجمعة، 21 سبتمبر، 2012

هْلاّ أتيت ؟

 
 
***
 
 
مرتني رياحُ الشوق هذا الصباح
فَ عصفت بداريّ الى أن استيقضت
دفنتُ ذاكرتي بالعراء ذات يوم , فلما هبّ النسيم عليها
أنتشلها إلي مرةً اُخرى
وأزالت غُبارً كان يُغطي قلبي
فأحسستُ بأني عُدتْ لِ اشتاقٌك بِعُمقّ , و اُحنّ أليك بألم وبوجعِ مُريب !
 
هْلاّ أتيت ؟
ل تُنقِذَ نفساً سيقتُلها الضمأُ عليك .
 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق