الجمعة، 24 فبراير، 2012

يَ الله ..



ربآه ..

آستودعتكَ آُمنيات تنتظر منكَ آن تقول لها
كُن .. فتكون ♥!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق